Free Web Hosting Provider - Web Hosting - E-commerce - High Speed Internet - Free Web Page
Search the Web

تنمية التفكير الإبداعي

تنمية التفكير الإبداعي

* عوامل تنمية التفكير الإبداعي

1.البيئة الغنية ثقافياً و علميا ً و تقنياً

و المقصود أن تكون بيئة الأسرة مليئة بالميزات البيئية التي تقود الفرد إلى خبرات معرفية يراكم عليها الفرد في مراحل حياته اللاحقة ، و هذا لا ينفي خروج مبدعين من أسر غير غنية ثقافيا و علميا و تقنيا فالمجتمع يعوض النقص في الأسرة .

2. الدافعية

المقصود هنا دافعية الفرد نحو التعلم و هي محركات داخلية للسلوك وظيفتها تحريك السلوك نحو الهدف حتى تحقيقه .

3. مخزون الذاكرة

سعة المخزون اللغوي يزيد من عمليات التفكير ، ناقش العبارة :

قد نستطيع الحصول على حقائق دون التفكير و لكن لا نستطيع التفكير دون حقائق .

4. طبيعة التفاعل الاجتماعي الذي يعيشه الفرد

التفاعل الاجتماعي قد يكون عامل تنمية أو معيق فهناك أثر لبيئة العمل أو المدرسة و رفاق العمل و المدرسة و الضغوطات الاجتماعية المتمثلة في العادات و التقاليد .

5. ممارسة النقد البناء

إذا امتلك الفرد مخزوناً كبيراً من المعارف و الخبرات و امتلك مهارات و استراتيجيات التفكير و حل المشكلات سيكون قادراً على ممارسة النقد البناء و بالتالي يوجه هذا النقد باتجاه مسائله لإبراز نقاط الضعف فيها و تقديم البدائل .

( التعليم المفتوح ، 1999 ، التفكير الإبداعي )

 

* أثر وسائل الإعلام في تنمية التفكير الإبداعي :

1. عرض أعمال و أفكار الشخصية المبدعة .

2. وجود معارض للأعمال الإبداعية .

3. عرض نماذج من حياة المبدعين .

4. وجود برامج  تدرب على التفكير الإبداعي .

5. التلاحم بين الثقافات .

 

* تنمية التفكير الإبداعي في المدرسة

أولا : دور مدير المدرسة

1.    إعداد وسائل سمعية و بصرية لخدمة الأهداف التربوية الإبداعية المحددة .

2.    الدعوة إلى تبسيط لغة درس أو وحدة أو إعادة صياغتها حتى تخدم الأهداف التربوية الإبداعية .

3.    تهيئة الفرص لبناء نصوص أو فقرات تثري نصوص الكتاب المقرر أو الاعتماد على صفحات الصحف و المجلات لتثير لديهم خبرات تفكير تثير لديهم أنماط تفكيرية  إبداعية .

4.    الإسهام في بناء تدريبات و تأليفها و تمارين تسهل عملية الفهم و الاستيعاب و التطبيق في البداية ثم تقديم تدريبات تتطلب التحليل و التركيب لافتراض أنها عمليات تفكير إبداعي .

5.    المساهمة في إضافة أو حذف أجزاء أو مقاطع أو دروس أو كتب مقررة بهدف تقليل المواد و الخبرات الروتينية التي تشجع التلقين و تعطل الذهن و تؤدي إلى الشعور بالملل و السآمة و استبدالها بمواد و خبرات تستثير التفكير الإبداعي .

6.    المساهمة في تعديل و تنظيم سياق فقرات منهاج ليكون أكثر ملاءمة و تلبية للحاجات الإبداعية.

7.    المساهمة في تحليل الكتاب المدرسي أو نصوص معينة للوقوف على محتواها لمساعدة المعلمين على التخطيط المنظم المترابط وتيسير تعلمها و جعلها أكثر ملاءمة للأهداف الإبداعية .

8.    المساهمة في تبسيط الأهداف التربوية العامة و تحليلها لأهداف تعليمية مرحلية في تطوير القدرات الإبداعية .

9.    مساعدة المعلمين على وضع خطط علاجية لتحسين عمليات التفكير و التعلم لدى الطلبة و نقلهم من عمليات ذهنية بسيطة إلى متقدمة .

توفير المواد الخام و التجهيزات الضرورية المناسبة و تهيئة جو من الحرية و التفاعل المفتوح بين الطلبة و المعلمين و إدارة المدرسة .

( المرجع السابق )

ثانيا ً: دور المعلم

* مهارات التعليم الإبداعي ( Skills of Creative Thinking )

1. الإدارة  ( Managing )  : فالمعلم يضبط البيئة الصفية و يحترم أفكار الآخرين .

2. العرض ( Presenting ) : عرض المادة التعليمية بطريقة منظمة تستدعي استجابة المتعلمين .

3. الأسئلة ( Questioning ) : طرح أسئلة تثير تفكير المتعلمين و تمكنهم من رصد البدائل .

4. التصميم ( Designing ) : التصميم الشامل و المتنوع للدرس يجعل التعلم منتبها .

5. إجراء الأنشطة ( Running Activities ) : تزويد المتعلم بأنشطة تجعله يطور إبداعه .

6. الربط ( Relating ) : معالجة اهتمامات الطلبة بطريقة أصيلة إبداعية .

* إجراءات في التعليم الإبداعي

1. عرض نماذج لمبدعين قديما و حديثا .

2. إعطاء المتعلم الوقت الكافي للاستجابة .

3. الإعداد الجيد للأنشطة .

4. الاهتمام بالأفكار غير المألوفة و ليس بجودتها و عدم التعليق عليها .

5. قدم نفسك نموذجا للإبداع ، كأن ترتدي لباس غير مألوف أو تقوم بعمل غير اعتيادي مثلا .

6. علم المتعلمين عن الإبداع و القدرة على الحصول على بدائل .

7. التحدث عن الإبداع كأنه شيء جيد و سرد القصص الشيقة عنه .

( Downing , 1997 )

ثالثا ً : الجو المدرسي

لتكون مدرسة للمبدعين يجب أن توفر ما يلي :

1.    توفير مواد و معلومات دراسية تتصف بالتنوع و الدقة و سلامة العرض و الأسلوب لأنها تشكل أساس الإبداع .

2.    توفير جو مدرسي يسوده الحب و التشجيع و الحرية بين الطلبة المعلمين و العاملين في المدرسة .

3.    توفر جو تفاعل بين المدرسة و المجتمع من أجل تطوير معارف و قدرات الطلبة و خاصة فيما يتعلق بميول الطلبة و اتجاهاتهم .

4.    أن تتحول اللجان المدرسية من لجان مظهرية إلى لجان عملية و اجتماعية  وعلمية و واقعية فاعلة تظهر إبداعات الطلبة .

5.    أن تتيح المدرسة للطلبة فرص التحول من أفكار تقليدية إلى أفكار إبداعية مثيرة .

الفهرس